د. بشر الشنواني

الخيوط الطبية

  1. الحاجب
  2. الوجه
  3. الرقبة

الخيوط الطبية

الخيوط الطبية(الخيوط التجميلية) لشد الجلد هي إجراء طبي تجميلي يعالج التجاعيد وعلامات التقدم في السن، بطريقة غير جراحية آمنة وبسيطة. يقوم الدكتور بشر الشنواني باستخدام التقنية المطورة لشد الوجه بواسطة أجود أنواع الخيوط لضمان النتائج الأفضل.

الحاجب

شد ورفع الحاجبين باستخدام الخيوط الطبية الآمنة هي طريقة فريدة من نوعها للحصول على عينين مسحوبتين، وحاجبين ساحرين. وذلك بدون أي ضرر يذكر ما دمتِ متأكدة أنكِ بأيدٍ أمينة في مركز الدكتور بشر الشنواني بالرياض.

الوجه

تستخدم تقنية الخيوط لشد الوجه لمعالجة ترهلات الوجه التي لا يمكن معالجتها بإبر البوتوكس المعروفة. وتستطيعين بواسطة هذه التقنية التي يجريها الدكتور بشر الشنواني بدرجة عالية من الاحترافية، الحصول على وجه محدد جيداً وملامح بارزة بشكل لائق لكل حالة.

الرقبة

يعتبر جلد الرقبة من المناطق التي تحتاج عناية فائقة لحساسيتها، وهي عادة أول ما تظهر عليها علامات الترهل ونقص المرونة وضعف الكولاجين. لذلك يجري الدكتور بشر الشنواني في مركزه التخصصي عمليات شد الرقبة بالخيوط الذهبية بدرجة بالغة من الدقة والاهتمام.

المؤخرة

إذا كنتِ تبحثين عن طريقة آمنة لرفع المؤخرة وتدويرها وشد الأرداف بدون الجراحة، فقد وجدنا لكِ الحل الأمثل. شد المؤخرة بالخيوط الجراحية، حيث تستخدم خيوط آمنة لا يتحسس لها الجلد وقابلة للامتصاص خلال عدة أشهر. كما أنها تحفز تكوين الكولاجين وتجديده مما يحافظ على تأثيرها حتى بعد ذوبان الخيوط.

الصدر

تعاني الكثير من النساء مع تقدم السن من مشكلة الصدر المترهل، لاسيما بعد خوض تجربة الإرضاع الطبيعي. لذلك ينصح الدكتور بشر الشنواني بعملية شد الصدر بالخيوط الطبية، لإعادة مظهر الصدر المشدود المثالي وبأقل تأثيرات جانبية وبدون أي تداخل جراحي.

البطن

قد تكون مشكلة ترهل البطن غير ناتجة عن خسارة الدهون وإنما بسبب ضعف الألياف المرنة مثل الكولاجين والإيلاستين. لذلك تستخدم الخيوط الطبية مثل خيوط البرولين والذهب لشد الجلد(شد البطن) أولاً، وثانياً لتحريض تكون هذه الألياف المرنة مجدداً. لذلك هي الخيار الذي ينصح به الطبيب بشر الشنواني أخصائي الجراحة التجميلية دوماً.

جميع الحقوق محفوظه د.بشر الشنواني © 2021
تطوير وتصميم مسار كلاود
الأعلىtop